من اقوال الرب يسوع المسيح

***** *** لا تضطرب قلوبكم.انتم تؤمنون بالله فآمنوا بي. *** اتيت لتكون لهم حياة وليكون لهم أفضل *** لانه هكذا احب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد لكي لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الابدية. *** لا تخف ايها القطيع الصغير لان اباكم قد سرّ ان يعطيكم الملكوت. *** وصية جديدة انا اعطيكم ان تحبوا بعضكم بعضا.كما احببتكم انا تحبون انتم ايضا بعضكم بعضا. *** كما احبني الآب كذلك احببتكم انا.اثبتوا في محبتي.*** تعالوا اليّ يا جميع المتعبين والثقيلي الاحمال وانا اريحكم *** الى الآن لم تطلبوا شيئا باسمي.اطلبوا تأخذوا ليكون فرحكم كاملا ***اسألوا تعطوا.اطلبوا تجدوا.اقرعوا يفتح لكم. *** هانذا واقف على الباب واقرع.ان سمع احد صوتي وفتح الباب ادخل اليه واتعشى معه وهو معي . *****

لماذا أنت منحنية يا نفسي ؟ ولماذا تئنين فيّ ؟

 لِمَاذَا أَنْتِ مُنْحَنِيَةٌ يَا نَفْسِي؟
 وَلِمَاذَا تَئِنِّينَ فِيَّ؟ 
ارْتَجِي اللهَ، 
لأَنِّي بَعْدُ أَحْمَدُهُ، لأَجْلِ خَلاَصِ وَجْهِهِ.



رافع عينيّ عليك ، ومستنيك ترفعني 
شايف جروح في ايديك،  بانادي عليك تسمعني
مستني حضنك فيه تسندني، تشجعني، وترفعني 

دخلّني عمق جديد وقلب شديد امنحني،
 وان كان فيه ريح عنيد وموج عنيد تريحني،
مستني حضنك فيه تسندني، تشجعني، وترفعني 

ستري وسلامي معاك، حياتي رضاك، احفظني
ح امشي في حياتك وراك، شايف خطاك، تنورلي
ودايما حضنك فيه، تسندني، تشجعني، وترفعني




الرابط للاستماع الى الترنيمة :
http://tarnem.lfan.com/player.php?id=2571




هناك 3 تعليقات:

  1. جميل قوى عودتك بعد فترة غياب

    ردحذف
  2. الاخ المبارك بشاري
    اشكرك على محبتك واهتمامك بالمتابعة ، صلي من اجلي ، وربنا يبارك حياتك

    ردحذف
  3. محتاجة صلواتكم ارجوكم
    عايزة ارجع قوية بالمسيح

    ردحذف

أترك تعليقا حول الموضوع نفسه، حتى وان اختلفت معي يبقى الود والحب الشخصي مع كل انسان .
ملحوظة: يسمح حتى بسب وشتم الكاتب ، أما الأم أو الاب او باقي اعضاء العائلة ، فلن يسمح بنشرها ، لهذا السبب فقط يتم الاشراف على التلعيقات ونشرها بعد مراقبتها .
أي تعليق خارج الموضوع لن يسمح بنشره لعدم التشتيت والاحتفاظ بالنظام، شكرا لتفهمك. الرب يبارك حياتك

مقــالات ســابقــة