من اقوال الرب يسوع المسيح

***** *** لا تضطرب قلوبكم.انتم تؤمنون بالله فآمنوا بي. *** اتيت لتكون لهم حياة وليكون لهم أفضل *** لانه هكذا احب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد لكي لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الابدية. *** لا تخف ايها القطيع الصغير لان اباكم قد سرّ ان يعطيكم الملكوت. *** وصية جديدة انا اعطيكم ان تحبوا بعضكم بعضا.كما احببتكم انا تحبون انتم ايضا بعضكم بعضا. *** كما احبني الآب كذلك احببتكم انا.اثبتوا في محبتي.*** تعالوا اليّ يا جميع المتعبين والثقيلي الاحمال وانا اريحكم *** الى الآن لم تطلبوا شيئا باسمي.اطلبوا تأخذوا ليكون فرحكم كاملا ***اسألوا تعطوا.اطلبوا تجدوا.اقرعوا يفتح لكم. *** هانذا واقف على الباب واقرع.ان سمع احد صوتي وفتح الباب ادخل اليه واتعشى معه وهو معي . *****

لا تقتنوا عصا ولا تحملوا غير عصا، هل هي تناقض ؟

 وقال لهم (لاتقتنوا عصا) 
واخبرهم (لاتحملوا غير العصا)
هل هو تناقض؟
***********

وصلتني رسالة من اخ مسلم يضع هذه الاقتباسات من الكتاب المقدس ويسأل هل بها تناقض،  وبالطبع اعتدنا قبل الرد ان نضع الاقتباسات في سياقها، ثم نشرحها لنرى هل هي تناقضات ام ان الاقتباسات المختلفة متناسقة وتكمل وتشرح بعضها البعض ؟ تعالوا لنرى .( اشجعك على الضغط على الروابط لمزيد من المصادر والمراجع التي اعتمد عليها المقال).



بداية، نضع الاقتباسات بحسب البشير "لوقا" لنعرف ان السيد المسيح ارسل ارساليتين، الاولى هي التلاميذ الاثني عشر، والثانية هل الرسل السبعين (ومن ضمنهم بالطبع  الاثني عشر تلميذا).

(1 ودعا تلاميذه الاثني عشر واعطاهم قوة وسلطانا على جميع الشياطين وشفاء امراض. 2 وارسلهم ليكرزوا بملكوت الله ويشفوا المرضى.3 وقال لهم لا تحملوا شيئا للطريق لا عصا ولا مزودا ولا خبزا ولا فضة ولا يكون للواحد ثوبان. 4 واي بيت دخلتموه فهناك اقيموا ومن هناك اخرجوا. 5 وكل من لا يقبلكم فاخرجوا من تلك المدينة وانفضوا الغبار ايضا عن ارجلكم شهادة عليهم. 6 فلما خرجوا كانوا يجتازون في كل قرية يبشرون ويشفون في كل موضع)


(1 وبعد ذلك عين الرب سبعين اخرين ايضا وارسلهم اثنين اثنين امام وجهه الى كل مدينة وموضع حيث كان هو مزمعا ان ياتي. 2 فقال لهم ان الحصاد كثير ولكن الفعلة قليلون.فاطلبوا من رب الحصاد ان يرسل فعلة الى حصاده. 3 اذهبوا.ها انا ارسلكم مثل حملان بين ذئاب.4 لا تحملوا كيسا ولا مزودا ولا احذية ولا تسلموا على احد في الطريق. 5 واي بيت دخلتموه فقولوا اولا سلام لهذا البيت. 6 فان كان هناك ابن السلام يحل سلامكم عليه والا فيرجع اليكم. 7 واقيموا في ذلك البيت اكلين وشاربين مما عندهم.لان الفاعل مستحق اجرته. لا تنتقلوا من بيت الى بيت.8 واية مدينة دخلتموها وقبلوكم فكلوا مما يقدم لكم. 9 واشفوا المرضى الذين فيها وقولوا لهم قد اقترب منكم ملكوت الله. 10 واية مدينة دخلتموها ولم يقبلوكم فاخرجوا الى شوارعها وقولوا 11 حتى الغبار الذي لصق بنا من مدينتكم ننفضه لكم.ولكن اعلموا هذا انه قد اقترب منكم ملكوت الله. 12 واقول لكم انه يكون لسدوم في ذلك اليوم حالة اكثر احتمالا مما لتلك المدينة)

من بشارة "لوقا" عرفنا انهم ارساليتين، وكما قرأنا فأن احدى الارساليتين تكلم عن (العصا تحديدا) وفي الثانية لم يذكر موضوع (العصا) وان كان ذكر في كلا الارساليتين (الكيس الذي يحتفظ فيه بالنقود، والاحذية والمزود الذي يحتفظ فيه بالطعام) ولكن عند قراءة الاقتباسات الاخرى بحسب البشير "متى" والبشير "مرقس" فهي تتكلم عن ارسالية واحدة، فمن الممكن ان يكون قد تم دمج احداث الارساليتين معا او تم ذكر احداهما:

كما ينقل البشير "متى"
(5 هؤلاء الاثنا عشر ارسلهم يسوع واوصاهم قائلا.الى طريق امم لا تمضوا والى مدينة للسامريين لا تدخلوا. 6 بل اذهبوا بالحري الى خراف بيت اسرائيل الضالة. 7 وفيما انتم ذاهبون اكرزوا قائلين انه قد اقترب ملكوت السموات. 8 اشفوا مرضى. طهروا برصا. اقيموا موتى. اخرجوا شياطين. مجانا اخذتم مجانا اعطوا. 9 لا تقتنوا ذهبا ولا فضة ولا نحاسا في مناطقكم. 10 ولا مزودا للطريق ولا ثوبين ولا احذية ولا عصا. لان الفاعل مستحق طعامه)



وكما ينقل البشير "مرقس"
( 7 ودعا الاثني عشر وأبتدا يرسلهم اثنين اثنين. واعطاهم سلطانا على الارواح النجسة.8 واوصاهم ان لا يحملوا شيئا للطريق غير عصا فقط. لا مزودا ولا خبزا ولا نحاسا في المنطقة. 9 بل يكونوا مشدودين بنعال ولا يلبسوا ثوبين. 10 وقال لهم حيثما دخلتم بيتا فاقيموا فيه حتى تخرجوا من هناك. 11 وكل من لا يقبلكم ولا يسمع لكم فاخرجوا من هناك وانفضوا التراب الذي تحت ارجلكم شهادة عليهم.الحق اقول لكم ستكون لارض سدوم وعمورة يوم الدين حالة اكثر احتمالا مما لتلك المدينة. 12 فخرجوا وصاروا يكرزون ان يتوبوا. 13 واخرجوا شياطين كثيرة ودهنوا بزيت مرضى كثيرين فشفوهم)

واليكم هذه الملاحظات المبدئية عندما نقرأ الفقرات المختلفة عن رحلة الكرازة نلاحظ مايلي :

اولا: كما ذكرنا سابقا، ان المسيح قام بارسال ارساليتين، بحسب "لوقا" واحدة تكلم عن (العصا) تحديدا، والثانية لم يذكر فيها اي شيء بخصوص العصا، فمن الممكن ان يكون كل من ذكر ارسالية واحدة  ان يكون احدهما ذكر الارسالية الاولى، فيما ذكر الثاني الارسالية الثانية.

ثانيا: البشير "متى" ينقل كلمات المسيح مباشرة بصيغة المتكلم، في حين ان البشير "مرقس" ينقل كلام المسيح بصيغة ضمير الغائب، او كما هو معروف باللغة الانجليزية واليونانية طريقة الكلام المباشر وغير المباشر، اذا فمن الممكن ان الواحد ينقل ما قاله المسيح والآخر ينقل خلاصة الكلام ومضمون ما قاله المسيح.

ثالثا: في الفقرات التي جاءت تمنع حمل "العصا" مع (الثوبين والحذائين) جاءت "العصا" (Strong's Number G4464) في النسخ اليونانية  الاقدم بصيغة الجمع كما في (متى 10:  10) و (لوقا 9: 3) (وان كانت وردت في بعض الترجمات القديمة بالمفرد). ولكن يقول الدارسون (وانقل عنهم قول جون جيل: ان الجمع هي القراءة الصحيحة في حالة المنع ، حيث ان السيد يسوع المسيح سمح لهم بحمل عصا وحذاء وثوب (بصيغة المفرد) ولكنه منعهم من اخذ اكثر من شيء واحد في الرحلة (حذائين او ثوبين او اكثر من عصا) بصيغة الجمع. راجع تفاسير جون جيل في اسفل الصفحة  ( متى 10: 10) و (لوقا 9: 3)


رابعا: من قراءة النصين بعد فهم السياق، يتضح ان النصين لا يتناقضان، بل يكملان ويشرحان ويفسران بعضهما البعض، فالسيد يسوع المسيح يقول لتلاميذه انه يرسلهم في عمل الكرازة،  وعليهم الا يهتموا بالملابس والاكل والشرب، فكل هذه سوف يدبرها الله لهم بحكمته (لان العامل مستحق اجرته) فيمكنهم ان يأخذوا بالطبع الثوب الذي عليهم والحذاء (او النعل) الذي عليهم والعصا التي بيدهم اذا كانوا يمتلكون واحدة، ولكن لا يهتموا او يطلبوا المزيد (لاخبز ولا طعام، ولا حذائين ولا ثوبين ولا مزود -أي كيس طعام - ولا كيس نقود بأي مقدار ذهب او فضة او نحاس) ، باختصار لا يشتروا تموينات اضافي  للرحلة الكرازة، بل يذهبوا بما لديهم من امكانيات او تجهيزات.



**************

خامسا: نقل البشير "متى" قول المسيح (لا تقتنوا) اي لا تشتروا اشياء اضافية غير التي معكم بالفعل ولذلك جائت الاشياء مذكورة بالجمع (لا ثوبين ولا احذية ولا عصا ) في حين نقل البشير "مرقس" المعنى نفسه (لا تحملوا الا ..) ثم ذكر الاشياء المسموح بحملها وهي عصا فقط، ويشدوا ارجلهم بنعال (لا يحملوا احذية اضافية غير التي بارجلهم) ولا يأخذوا ثوبين. راجع الاقتباسات المكتوبة مرة اخرى وقارن بينها بعد قراءتك لهذا المفهوم.
وهذا ما سنناقشة الان بالتفصيل: 



مناقشة الكلمات في اللغة اليونانية الاصلية.

حل الاشكالية (الظاهرة) ليس في كلمة (عصا) او (لا عصا)، وان كان بالفعل يمكن فهمها على اختلاف الارساليتين كما رأينا ، ولكن فهم النص يجعلنا ننظر فيما يقوله "متى" : (لا تقتنوا )

في حين يقول "مرقس" ( واوصاهم ان لا يحملوا شيئا للطريق غير .....)


 Μὴ κτήσησθε χρυσὸν μηδὲ ἄργυρον μηδὲ χαλκὸν εἰς τὰς ζώνας ὑμῶν

والكلمة في الاصل اليوناني بحسب البشير "متى" (لا تقتنوا)، وجاءت في الترجمة الانجليزية Provide:

Provide neither gold, nor silver, nor brass in your purses,
 وباليونانية
وتنطق ktaomai
Strong's G2932

وقد جاءت حوالي 7 مرات في اليونانية وترجمت بحسب ترجمة الملك جيمس الى:

المصدر على هذا الرابط : Blue Letter Bible


بمعنى يقتني او يشتري، واليك بعض الامثلة التي جاءت لاستخدام نفس الكلمة اليونانية:
***
في صلاة الرجل العشّار، قال:

(اصوم مرتين في الاسبوع واعشر كل ما اقتنيه) (لوقا 18: 12)
وبالطبع فان العشور يدفعها الرجل عن ما يشتريه او يقتنيه كاضافة الى ممتلكاته وليس على ما يملكه بالفعل. 
***
يقول القديس بطرس عن يهوذا الاسخريوطي، بعدما سلّم المسيح الى اليهود واخذ الثمن ثلاثون من الفضة، انه اشترى بها حقلا.
( فان هذا اقتنى حقلا من اجرة الظلم واذ سقط على وجهه انشق من الوسط فانسكبت احشاؤه كلها.) (اعمال الرسل 1: 18)

***
عندما رأي "سيمون" موهبة التلاميذ الرسل في وضع الايدي لنوال موهبة الروح القدس، طلب ان يعطيهم نقودا ليشتري منهم هذه الموهبة ، فكان رد القديس بطرس:
(فقال له بطرس لتكن فضتك معك للهلاك لانك ظننت ان تقتني موهبة الله بدراهم.)
(اعمال الرسل 8: 20)
***
في مقابلة قائد المئة الروماني لبولس، كان يقول له انه اشترى الجنسية الرومانية بنقود كثيرة، فكان رد بولس انه لم يشتريها او يقتنيها وانما اخذها بالميلاد في مقاطعة رومانية.
(فاجاب الامير اما انا فبمبلغ كبير اقتنيت هذه الرعوية.فقال بولس اما انا فقد ولدت فيها.) 
(اعمال الرسل 22: 28)
***
من الواضح اذا ان الكلمة اليونانية جاءت في كل الاحوال عن الاقتناء، بمعنى الشراء، او الحصول على شيء جديد لا يمتلكه الانسان.




**************
اما الكلمة بحسب البشير "مرقس" فهي (لاتحملوا )، وجاءت في الترجمة الانجليزية : take


And commanded them that they should take nothing for [their] journey, save a staff only; no scrip, no bread, no money in [their] purse:
وباليونانية
وتنطق  airō
Strong's G142
وجاءت حوالي 102 مرة، وترجمت بالانجليزية الى مايلي:
take up 32, take away 25, take 25, away with 5, lift up 4, bear 3, misc

 المصدر على هذا الرابط : Blue Letter Bible

ومن الامثلة للتوضيح، ما يلي:
***
 قول السيد المسيح لتلاميذه :
(احملوا نيري عليكم وتعلموا مني. لاني وديع ومتواضع القلب. فتجدوا راحة لنفوسكم.)
(متى 11: 29)

فهنا من الواضح ان السيد المسيح يقول انه يحمل النير بالفعل، ويقول لتلاميذه من يريد ان يتبعني فيحمله معي .
***
وعندما تم اعدام يوحنا المعمدان بفصل رأسه عن جسده، جاء تلاميذه واخذوا (او حملوا) الجسد .
(تقدم تلاميذه ورفعوا الجسد ودفنوه.ثم أتوا واخبروا يسوع) (متى 14: 12)
***
وايضا قول السيد المسيح للمفلوج الذي شفاه:
(ايما ايسر ان يقال للمفلوج مغفورة لك خطاياك.ام ان يقال قم واحمل سريرك وامش. 10 ولكن لكي تعلموا ان لابن الانسان سلطانا على الارض ان يغفر الخطايا.قال للمفلوج 11 لك اقول قم واحمل سريرك واذهب الى بيتك. 12 فقام للوقت وحمل السرير وخرج قدام الكل حتى بهت الجميع ومجدوا الله قائلين ما راينا مثل هذا قط.)

في هذه المرات الثلاثة، جاءت الكلمة اليونانية ذاتها، تشير الى ان الانسان يأخذ او يحمل ما لديه وما يقتنيه بالفعل.
***
وايضا ما جاء في بشارة "مرقس" عن يوحنا المعمدان:

 ( ولما سمع تلاميذه جاءوا ورفعوا جثته ووضعوها في قبر) (مرقس 6: 29)
( ثم رفعوا من الكسر اثنتي عشرة قفة مملوءة ومن السمك.) (مرقس 6: 43)
الكلمة اليونانية نفسها هي التي استخدمت للتعبير عن رفع جسد يوحنا المعمدان، ورفع بواقي الطعام من معجزة اشباع الجموع للسيد المسيح، فهي تتحدث عن رفع او اخذ اشياء موجودة بالفعل وليس شراءها او اقتنائها من جديد كما هو الحال في الاقتباس الاخر.
***
والامثلة للشرح تطول، ولكني اكتفي بهذا القدر، واترك الروابط لمن يريد الاستزادة في الدراسة او الفحص.

**************
للمزيد من التفاسيرباللغة العربية:


تفسير وليم ماكدونالد - باللغة العربية ( مرقس 6)
تفسير وليم ماكدونالد -  باللغة العربية ( لوقا 9) 
تفسير وليم ماكدونالد - باللغة العربية ( لوقا 10)
تفسير وليم ماكدونالد- باللغة العربية  ( متى 10) 
تفسير القمص تادرس يقعوب ملطي ( متى 10)
تفسير القمص تادرس يقعوب ملطي ( لوقا 9)
تفسير القمص تادرس يعقوب ملطي ( لوقا 10) 
تفسير القس انطونيوس فكري ( متى 10) 
تفسير القس انطونيوس فكري ( لوقا 10) 

تفسيرات باللغة الانجليزية:

 تفسير جون جيل  ( متى 10: 10)
تفسير جون جيل  (لوقا 9: 3)
تفسير جون جيل (لوقا 10: 4)
تفسير جون جيل (مرقس 6: 8) 
تفسير جون جيل (مرقس 6: 9)
**********
موضوعات ذات صلة:
الرد على شبهة: ماجئت لالقي سلاما بل سيفا

ما معنى قول المسيح لبطرس: "اذهب عني يا شيطان"

هناك تعليق واحد:

أترك تعليقا حول الموضوع نفسه، حتى وان اختلفت معي يبقى الود والحب الشخصي مع كل انسان .
ملحوظة: يسمح حتى بسب وشتم الكاتب ، أما الأم أو الاب او باقي اعضاء العائلة ، فلن يسمح بنشرها ، لهذا السبب فقط يتم الاشراف على التلعيقات ونشرها بعد مراقبتها .
أي تعليق خارج الموضوع لن يسمح بنشره لعدم التشتيت والاحتفاظ بالنظام، شكرا لتفهمك. الرب يبارك حياتك

مقــالات ســابقــة